تحميل رواية الملك في بجامته pdf خضير فليح الزيدي

تحميل رواية الملك في بجامته pdf خضير فليح الزيدي

مثلا هذه انثى رائعة الجمال ، لكنها خائفة من شيء ما، وتلك أخرى تدمر جمالها بالصراخ وخشونة الطباع، العصبية تقتل رقة الأنوثة ، وأخرى مهملة للغرائز ، بل تتكتم على تتدفق الرائحة في ساعة مرورها .
تلك جميلة الملامح، لكن رائحة فمها تنبعث كغاز سام، حتى غدت رائحة الجسد الأنثوي تعمل ضمن جهاز لقياس شبقها أو حاجتها الماسة لأمور لا يمكن البوح فيها هنا.