تحميل رواية السبخة pdf ماجد سنارة

تحميل رواية السبخة pdf ماجد سنارة

ماتت أمي، بعدها بثلاث ليالٍ، كلبتي الحنون رحلت وتركت جروها الصغير يهيم ضالًا في هذا العالم الموحش، فقدتُ الأرض والوطن، وصارت روحي مشردة، تعيش الغربة في تربتها السبخة، كورقة ذابلة على غصن شجرة ماتت جذورها، لم أبكِ ليلتها، تماسكت، فقد كانت المرة الأولى التي أرى فيها دموع أبي، من الآن يبدو أن الأدوار ستتبدل، شرخ غائر أصاب حائطي الذي أستند عليه، الريح ستنفذ بعد الآن دون رادع، سأكون في العراء كـ “يوسف” جديد في جب الحياة.